إعلان تجاري
إعلان تجاري
إعلان تجاري
إعلان تجاري
إعلان تجاري

تعليم كوم > >
معايير الجودة في التعليم  



معايير الجودة في التعليم

معايير الجودة الشاملة في التعليم يعمل النظام التعليمي كأي نظام إنتاج آخر وفق استراتيجية معينة تراعي الظروف الاقتصادية والاجتماعية المحيطة بالنظام، والبناء الثقافي السائد داخل النظام، والمناخ التنظيمي والتقدم التقني


الردود

0

المشاهدات

1577


معايير الجودة في التعليم


 
02-24-2016, 12:47 AM
المشاركة : 1
افتراضي معايير الجودة في التعليم

معايير الجودة الشاملة في التعليم
يعمل النظام التعليمي كأي نظام إنتاج آخر وفق استراتيجية معينة تراعي الظروف الاقتصادية والاجتماعية المحيطة بالنظام، والبناء الثقافي السائد داخل النظام، والمناخ التنظيمي والتقدم التقني والمصادر المادية والبشرية التي يوفرها النظام، وحاجات ورغبات ممولي النظام. لذا فإنه يهتم بأن تكون مخرجاته متفقة والمواصفات العالمية لضبط جودة الإنتاج من خلال السعي الدائم إلى استخدام معايير لقياس الجودة وضبطها.
1 - معايير كروزبي:
حدد فليب كروزبي Crosby أحد مستشاري الجودة على المستوى العالمي أربعة معايير لضمان الجودة الشاملة للتعليم تم تأسيسها وفقاً لمبادئ إدارة الجودة الشاملة (T.Q.M.) وهي (Crosby, 1979, p.19):





1 - التكيف مع متطلبات الجودة من خلال وضع تعريف محدد وواضح ومنسق للجودة.
2 - وصف نظام تحقيق الجودة على أنه الوقاية من الأخطاء بمنع حدوثها من خلال وضع معايير للأداء الجيد.
3 - منع حدوث الأخطاء من خلال ضمان الأداء الصحيح من المرة الأولى.
4 - تقويم الجودة من خلال قياس دقيق بناءً على المعايير الموضوعية والكيفية والكمية.
2 - معايير بلدرج:
طور مالكوم بلدرج M. Baldrige نظاماً لضبط الجودة في التعليم، وتم إقراره كمعيار قوي معترف به لضبط الجودة والتميز في الأداء بالمؤسسات التعليمية بالتعليم العام، وذلك حتى تتمكن المدارس من مواجهة المنافسة القاسية في ضوء الموارد المحدودة للنظام التعليمي ومطالب المستفيدين منه.
ويعتمد نظام بلدرج لضبط جودة التعليم على (11) قيمة أساسية توفر إطاراً متكاملاً للتطوير التعليمي وتتضمن (28) معياراً ثانوياً لجودة التعليم وتندمج في (7) مجموعات هي (عبدالجواد، 1991، ص26-28):
1 - القيادة (90 نقطة): وتمثل الإدارة العليا ونظام القيادة والتنظيم، ومسؤولية المجتمع والمواطنة.
2 - المعلومات والتحليل (75 نقطة) وتشمل: إدارة المعلومات والبيانات والمقارنة بين المعلومات، وتحليل واستخدام مستويات التحصيل المدرسي.
3 - التخطيط الإجرائي والتخطيط الاستراتيجي (75 نقطة) وتشمل: التطوير الاستراتيجي، وتنفيذ الاستراتيجيات.
4 - إدارة وتطوير القوى البشرية (510 نقطة) وتشمل: تقويم وتخطيط القوى العاملة، ونظام تشغيل الهيئة التدريسية، ونظام تطوير الهيئة التدريسية، والرضا المهني للهيئة التدريسية.
5 - الإدارة التربوية (50 نقطة) وتشمل: تصميم النظام التربوي، والخدمات التعليمية، ودعمها، وتوصيلها، وتصميم البحوث التربوية، وتطوير إدارة تسجيل وإلتحاق الطلبة، والنظر إلى الإدارة التربوية كعمل اقتصادي.
6 - أداءالمدارس ونتائج الطلبة (230 نقطة) وتشمل: نتائج الطلبة، والمناخ المدرسي وتحسين المناخ المدرسي والنتائج، والأبحاث في مجال أداء المدارس، والنظر إلى أداء المدارس كعمل اقتصادي.
7 - رضا الطلبة وممولي النظام التربوي (230 نقطة) وتشمل: حاجات الطلبة الحالية والمستقبلية، والعلاقة بين ممولي النظام التعليمي والإدارة التربوية، ورضاء الطلبة وممولي النظام التعليمي الحالي والمتوقع، ومقارنته مع باقي المدارس أو النظم التربوية الأخرى.
3 - معايير التقويم الشامل:
قدمت حركة التقويم الذاتي الشامل للتعليم بعض المعايير التي وتضمن شموله، وطور أنصارها خمسة وأربعين معياراً مقسمة على عشرة مجالات يعتقدون أنها تغطي تقويم مختلف جوانب كفاءة الأداء في المؤسسة التعليمية وهذه المعايير بعد إعادة صياغتها هي (Miller, 1980, pp.7-10):
أ - الأهداف:
1 - مدى صلاحية الأهداف لأن تكون مرشداً فعالاً لتوجيه حاضر المؤسسة التعليمية ومستقبلها.
2 - مدى تناغم الأهداف الفرعية مع الأهداف العامة ومساهمتها في إنجازها.
3 - مدى توفر القدرات التخطيطية الكافية كماً والملائمة نوعاً لصياغة الخطط اللازمة لإنجاز الأهداف.
4 - مدى انسجام سياسات وإجراءات القبول في المؤسسة التعليمية.
5 - مدى قدرة أهداف المؤسسة التعليمية على إبراز هويتها المميزة لها من غيرها.
ب - تعلم الطلاب:
1 - مدى تقويم الطلاب لنظام الإرشاد والإشراف الذي توفره لهم المؤسسة التعليمية.
2 - مدى مستوى تسرب الطلاب من المؤسسة التعليمية.
3 - مدى توفر برامج ومصادر للتعليم الفردي أو التعويضي للطلاب.
4 - مدى فاعلية إدارة شؤون الطلاب.
5 - مدى توفر شواهد على وجود تقدم مقبول نحو تحقيق أهداف التعليم.
ج - الهيئة التعليمية:
1 - مدى ملائمة الإجراءات والسياسات الحالية لتقويم أداء الهيئة التعليمية.
2 - مدى تحقيق البرامج الراهنة المتعلقة بتحسين التدريس وتطوير الهيئة التعليمية لأهدافها.
3 - مدى تقبل السياسات والإجراءات الحالية المتعلقة بشؤون الهيئة التعليمية.
4 - مدى ملاءمة مرتبات الهيئة العلمية للمنافسة.
5 - مدى كفاءة الأداء الوظيفي للهيئة التعليمية.
د - البرامج التعليمية:
1 - مدى توفر سياسات وإجراءات مناسبة لبناء البرامج الجديدة لدى المؤسسة التعليمية.
2 - مدى مساعدة سياسات وإجراءات مناسبة لفحص وتقويم البرامج القائمة لدى المؤسسة التعليمية.
3 - مدى مساعدة محتويات برنامج الإعداد العام على الإثارة والتحفيز الفكري للطلاب.
4 - مدى كفاءة وانسجام البرامج التعليمية مع أهداف المؤسسة التعليمية.
5 - مدى تقديم المكتبة خدمات جيدة للهيئة التعليمية والطلاب.
هـ - الدعم المؤسسي:
1 - مدى ملاءمة المبنى التعليمي لحجم الطلاب وطبيعة البرامج التعليمية.
2 - مدى توفر خطط طويلة المدى لتطوير المباني والأجهزة التعليمية.
3 - مدى مساهمة المرتبات والمخصصات المقدمة للعاملين في مجال الخدمات المساندة في جذب العناصر الجيدة لهذا المجال.
4 - مدى توفر الإجراءات الملائمة لتقويم أداء العاملين في مجال الخدمات المساندة.
و - القيادة الإدارية:
1 - مدى اهتمام القيادة الإدارية في المؤسسات التعليمية بالتخطيط.
2 - مدى تكوين علاقات عمل فعالة بين المدير والإداريين في المؤسسة التعليمية.
3 - مدى ضمان السياسات والإجراءات الإدارية لفعالية إدارة المؤسسات التعليمية.
4 - مدى توفر الإجراءات والسياسات المناسبة لتقويم أداء الإداريين وتطويرهم مهنياً.
5 - مدى تحسين مبادئ تكافؤ الفرص والعدالة والموضوعية في سياسة التوظيف الحالية.
ز - الإدارة المالية:
1 - مدى تكافؤ ميزانية المؤسسة التعليمية مع المؤسسات المماثلة الأخرى.
2 - مدى توفر نظام فعال للتقارير المالية والمحاسبية لدى المؤسسة التعليمية.
3 - مدى تكافؤ التكاليف والمصروفات مع نظيرتها في المؤسسات المماثلة.
4 - مدى استثمار المؤسسة التعليمية لمصادرها وممتلكاتها المادية والمالية بطريقة جيدة.
5 - مدى حرص المؤسسة التعليمية على الاستخدام الأمثل لمصادرها المالية والبشرية.
م - مجلس إدارة المؤسسة التعليمية:
1 - مدى مساهمة الإجراءات والسياسات في كفاءة سير الأعمال بهذا المجلس.
2 - مدى فهم أعضاء المجلس للفرق بين صياغة السياسات وتطبيقها.
3 - مدى تفاعل الأعضاء مع الجمهور الخارجي.
4 - مدى مساهمة هذه المجالس بفاعلية في تطوير المؤسسة التعليمية.
ط - العلاقات الخارجية:
1 - مدى مساهمة أنشطة المؤسسة التعليمية في الرقي بالأوضاع الاقتصادية والثقافية والصحية والاجتماعية للسكان في البيئة المجاورة لها.
2 - مدى تمتع المؤسسة التعليمية بعلاقات جيدة مع الجهات الإشرافية العليا.
3 - مدى ارتباط المؤسسة التعليمية بعلاقات فعالة مع الجهات الحكومية التي تتأثر بقراراتها.
4 - مدى قدرة المؤسسة التعليمية على تأمين مستوى مقبول من الدعم المالي من القطاع الخاص.
ي - التطوير الذاتي للمؤسسة التعليمية:
1 - مدى دعم المؤسسة التعليمية لجهود الابتكار والتجريب.
2 - مدى توفر الاتجاهات الإيجابية نحو التطور الذاتي لدى منسوبي المؤسسة التعليمية.
3 - مدى توفر إجراءات ملائمة للتطور الذاتي لدى المؤسسة التعليمية.
أعجبنيتعليق



رد مع إقتباس
اضف رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
معايير, التعليم, الجودة

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)


 
تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رسالة دكتوراه تصور مقترح لتطوير أدوات قياس تحصيل الطلاب وفق معايير الجودة الشاملة بوز الالماسة الخود منتدى البحوث العام 3 01-05-2019 01:14 PM
مطويات عن الجودة في التعليم وضوح القحطاني منتدى الجودة الشاملة 1 11-15-2014 10:53 PM
معايير الجودة الشاملة عند ديمنغ Deming وضوح القحطاني منتدى الجودة الشاملة 1 05-03-2014 01:12 PM
بحث عن....الجودة في التعليم وضوح القحطاني منتدى البحوث العام 0 04-23-2013 03:55 AM
الجودة الشاملة نشرات تعريفية بمفاهيم وتطبيقات إدارة الجودة الشاملة في التعليم أحمد الشهري تقنيات التعليم - مصادر التعلم 0 10-27-2012 06:00 AM


الساعة الآن 12:02 PM

أدوات الموضوع